حـلول أكــتر

الروبوتات النصية (البوتات): ما يجب أن تعرفه عن الرسائل النصية

بينما يزداد عدد العلامات التجارية التي تبني التسويق الدردشي من خلال خدمة الرسائل النصية القصيرة (SMS)، يمكن أحيانًا أن يكون من الصعب الرد على كل رسالة بشكل فردي. ومع نمو الأعمال التجارية، سيكون هناك حاجة للتوسع وتوفير الإجابات بشكل آلي. هنا يأتي دور الروبوتات النصية (أو الدردشة عبر الرسائل النصية)، فعلى غرار الروبوتات المستخدمة في Facebook Messenger للردود الآلية، تحتوي الرسائل النصية (أو الرسائل النصية) على روبوتات نصية للرد على هذا النوع من الرسائل.

في هذا الدليل للروبوتات النصية عبر الرسائل النصية، سنناقش ما هي الروبوتات النصية، كيف تعمل، وبعض الممارسات الأفضل لتنفيذ روبوتك.

ما هو الروبوت النصي؟
الروبوت النصي هو أداة برمجية تقوم بأداء مهام آلية دردشة. تساعد الروبوتات النصية العلامات التجارية في التواصل مع العملاء من خلال إرسال رسائل نصية وردود آلية استنادًا إلى كلمات مفتاحية وزنادات محددة في الاستجابة.

كيف تعمل الروبوتات النصية؟
تعمل الروبوتات النصية لصالحك على مدار 24/7، وبناءً على كيفية إعدادها، يمكنها الإجابة على الأسئلة حتى عندما لا تكون متواجدًا للقيام بذلك بنفسك. تستخدم هذا النوع من الروبوت مزيجًا من الأتمتة الذكية ومعالجة اللغة الطبيعية (NLP) وتطبيقات التعلم الآلي لصياغة رسالة نصية بطريقة عادية، والرد كما لو كان استجابة إنسانية حقيقية.

إذا تم تقديم مفهوم في المحادثة لم يكن لدى الروبوت النصي معرفة سابقة عنه، فسيعيد توجيه السؤال إلى مشغل إنساني أو ينحرف برد مختلف. وهذا يعتمد كله، ومع ذلك، على برمجته. تحدد تعقيدات ردود الروبوت توجيهاتها البرمجية الأساسية والبيانات التي لديها الوصول إليها. بغض النظر عن كيفية إعداد الروبوت، سيتم تخزين المعلومات من المحادثة للإشارة إليها في المستقبل.

فوائد الروبوتات النصية
تقدم الروبوتات النصية العديد من الفوائد، بما في ذلك تحسين كفاءة خدمة العملاء للعلامة التجارية. إليك بعض الفوائد الأخرى لاستخدام الروبوتات النصية:

1. الردود الآلية
شيء رائع حول الروبوتات النصية هو أنها تحرر فريق العمل لديك لأداء مهام أكثر تعقيدًا، مما يتيح لهم التركيز على المشاريع الاستراتيجية. وإذا تم برمجة الروبوت النصي بشكل صحيح، يمكنه التعامل مع طلبات المستهلكين اليومية وإرسال رسائل إلى عملائك دون الاستعانة بممثلي خدمة العملاء الخاصين بك. الرسائل مؤتمتة تمامًا، لذا لن تضطر إلى القلق بشأن التأخير في الردود. في هذه الحالة، يمكن أن تكون الروبوتات النصية أكثر موثوقية من المشغلين البشريين، حيث لا تنسى الروبوتات إرسال الرسائل ولا تتأثر بتأخيرات التشغيل.

2. متواجد على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع
على عك

س العمال البشريين، تكون الروبوتات النصية متاحة للعمل على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع. إذا كنت تدير عملًا صغيرًا ووجدت نفسك تتلقى رسائل نصية في الساعة 3 صباحًا، يمكن للروبوتات النصية مساعدتك في تغطية ساعات عدم تواجدك للحفاظ على عملك يعمل.

3. تقديم لمسة إنسانية عند الحاجة
يمكنك برمجة الروبوت النصي الخاص بك لتشكيل ردود بلغة تكلم طبيعية بحيث يشعر عملاؤك كأنهم يتفاعلون مع إنسان حقيقي. إذا كنت ترغب في إضافة لمسة شخصية إلى الرسائل من وقت لآخر، مثل توقيع اسمك لجعل العملاء يشعرون بمشاركة أكبر في المحادثة، يمكنك برمجة الروبوت الخاص بك للقيام بذلك بالضبط.

4. إرسال حملات مُخصصة
يمكن أن تكون التفاعلات مع العملاء الجدد أمرًا معقدًا، خصوصًا لأن هدفك هو كسب ثقتهم وبناء علاقة معهم. لحسن الحظ، يمكن أن تساعدك الروبوتات النصية في تحقيق هذا الهدف من خلال جمع بيانات محددة لجمهورك، والتي ستستخدمها الروبوتات لتضمين لمسات مخصصة – مثل تقديم تفاصيل حول عروض خاصة أو منتجات بناءً على المنطقة وتاريخ الشراء – في الرسائل، مما يعزز من مشاركة العملاء.

5. معدلات افتتاح والنقر العالية
معدلات الافتتاح والنقر العالية هي مؤشرات رئيسية لمدى نجاح شركتك في تشجيع المستهلكين خلال رحلتهم الشرائية. من المعروف أن رسائل الروبوتات النصية تحقق معدلات افتتاح تصل إلى 98% ومعدلات نقر تصل إلى 45% – مثالية للعلامات التجارية التي تحاول زيادة المشاركة وتحسين تجربة العملاء من خلال تعزيز تجربة المشتري.

ممارسات أفضل للروبوتات النصية
إذا كنت تفكر في استخدام روبوت نصي لزيادة مشاركة العملاء، وتحسين تجربة المستخدم، ودفع المبيعات، إليك بعض ممارسات أفضل فضلاً عن ما يجب تجنبه.

1. إرسال حملات مُقسَمة
الحملات المُقسَمة هي عندما تقسم قوائم العملاء إلى مجموعات أصغر استنادًا إلى التشابهات مثل العمر، الموقع الجغرافي، الاهتمامات، تاريخ الشراء، إلخ. بعد تجزئة الجماهير، يمكن

ك برمجة الروبوت النصي لإرسال رسائل محددة ومستهدفة لمجموعات فردية بهدف لفت انتباههم وتحفيز اهتمامهم، مما يؤدي إلى زيادة المشاركة والعملاء الذين يتحفزون للرد. ولكن تمامًا مثل البريد الإلكتروني، لا ترغب في إرسال نفس الرسالة لجميع المشتركين.

2. استخدام الرموز التعبيرية بحذر
عند برمجة الروبوت النصي، من الأفضل التأكد من ألا تستخدم الردود الزائدة للرموز التعبيرية. على الرغم من أن الرموز التعبيرية تساعد في التعبير عن نقطتك بطريقة ودية وتفاعلية، إذا انتهجت الرموز التعبيرية يمكن أن تفقد الرسائل بعض تأثيرها ووضوحها – ناهيك عن أن الرموز التعبيرية الزائدة تبدو غير محترفة في بعض الأوقات. لهذا السبب من الأفضل برمجة الروبوت لاستخدام بعض الرموز التعبيرية الموضوعة استراتيجيًا بين الحين والآخر، لتقليل مخاطر الإفراط فيها.

3. استخدام SMS لحملات إعادة المشاركة
تعد حملات إعادة المشاركة وسيلة رائعة لجذب اهتمام العملاء بمنتجات العلامة التجارية مرة أخرى، وتتضمن إرسال رسائل وتذكيرات ذات صلة. يمكنك برمجة الروبوت النصي الخاص بك لإرسال تذكيرات دورية للعملاء للحفاظ على مشاركتهم مع علامتك التجارية. جعل هذه الرسائل ممتعة وتفاعلية، وتجنب التكرار إذا كان ذلك ممكنًا، حتى لا يمل العملاء.

4. استخدام MMS ووسائط غنية لإرسال رسائل أكثر جاذبية
مع الروبوتات النصية، ليس لديك قيود فقط على الرسائل النصية، ولكن يمكنك أيضًا إرسال رسائل وسائط متعددة لتضمين مقاطع الفيديو والصور المتحركة والصوت. تُعتبر خدمة الرسائل المتعددة الوسائط (MMS) قادرة على تحسين تجربة العملاء في الرسائل النصية وغالبًا ما تكون أسهل من إرسال الرسائل النصية لأن MMS تحتاج إلى ملف وسائط واحد فقط. برمجة الروبوت لإرسال رسائل MMS في أي وقت تراه مناسبًا، ولكن توخى الحذر من أنها تتطلب عرض نطاق تردد أعلى للإرسال واستقبال وفتح مقارنةً بالنص البسيط.

أسئلة شائعة حول الروبوتات النصية
ليس الجميع على دراية بالروبوتات النصية، لذلك إليك بعض الأسئلة الشائ

عة والإجابات المقابلة لمساعدتك في التوضيح.

1. هل الروبوتات النصية هي نفسها مثل الروبوتات الدردشة؟
الروبوتات النصية والروبوتات الدردشة لديهما نفس الوظائف بأنهما تقدمان ردود آلية وتيسير حملات مستهدفة. ومع ذلك، تتواصل الروبوتات النصية على وجه الخصوص من خلال الرسائل الكتابية، بينما تتواصل الروبوتات الدردشة من خلال المحادثات الكتابية والشفهية (مثل Siri وAlexa).

2. هل يمكن للبشر الانضمام إلى المحادثة بعد الروبوت النصي؟
نعم، يمكنهم ذلك. معظم خدمات الروبوتات النصية تحتوي على خيار “الانضمام” الذي يسمح للمستخدمين بمراقبة المحادثات والتدخل إذا لزم الأمر. يمكنك أيضًا برمجة الروبوت النصي لإعادة توجيه أي محادثة ليس لديها معلومات عنها إلى ممثل إنساني.

في الختام، تعد الروبوتات النصية أداة رائعة عند تكوينها بشكل صحيح. يمكن أن تحسن من اتصالك مع العملاء وبناء علاقات قوية معهم. إن أتمتة جزء من عملية مشاركة العملاء الخاصة بك ليس فقط يؤدي إلى التواصل الفوري، ولكنه أيضًا يفتح لك فرصة لموارد البشرية الخاصة بك لأداء مهام أكثر قيمة.

تستخدم أكثر من مليون شركة و200,000 وكالة تسويق حول العالم ManyChat للتواصل مع الملايين من العملاء الجدد عبر Messenger من Facebook والرسائل النصية (SMS)، وتحسن عائد الاستثمار (ROI) حتى 600%.

يمكن برمجة روبوتات النصية في ManyChat للترحيب بالمستخدمين الجدد، والرد على استفسارات محددة، وجدولة رسائل محددة الوقت، وإرسال محتوى ترويجي للجماهير المستهدفة.

ابدأ مع حلول مجانًا اليوم!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *